أحدث تحميلات الموقعروايات عربية

تحميل رواية تسوباسا – آية عبد الرحمن

تحميل رواية تسوباسا – آية عبد الرحمن

لم تَصر ناومي عازفة في شركتنا، لكنها أصبحت صديقتي، واعدتُها عامًا كان حفلًا متصلًا غيَّب الجنون عقلينا فيه، ثم تزوجنا لأن ابتعادي عنها أيامًا كان يحرمني جلاء ألحاني وجموحها. امتلكتُ ناومي أبديا بحلقةٍ ذهبية وضعتُها بشأن إصبعها، في كنيسة كساها اللون الأبيض فستانها، وزيّنتْها أزهارٌ قرنفلية اللون كإكليلها، وبقينا معًا عامًا أحدث، ثم استيقظت يومًا لأجدها شنقت ذاتها.

هذه اللحظة التي شلَّت دولي أبديا، وكأنني كوكب تعطل عن الدوران، ليستحيل واحد من نصفيه صحراء ثلجية دمغها الهلاكُ بخاتمٍ لا يُمحى، والنصف الآخر يجابه نجمًا لاهبًا يصهره في جحيم لا فرار منها.

يلفني البرد حينما تذكرت لحظة استيقاظي ورؤيتها أمامي مشنوقة، للحظة ظننتها تداعبني دعابة سخيفة، ولم أفهم أنها فعلت ما فعلته حقًّا، حتى بعد أن أنزلتها وأسجيتها على فراشنا. بقيت مرحلة محدقًا إلى عينيها الجاحظتين، ولسانها المُدلّى، ووجها المزرق.. أعطت الإنطباع غريبة تمامًا، مشوهة تمامًا، لم أستطع استيعاب أنها المرأة ذاتها التي شاركتني دنياي، وعاهدتني على المكث برفقتي بلا نهاية.

لم أبك بهدف ناومي قط؛ لم تعد في مهجتي ذرة حب لها منذ أغمضت عينيها الجاحظتين، أيًّا كان التبرير الذي دعاها لتركي فأنا لا أهتم به، لقد خانتني، أن تجرحني بهذه الطريقة وتهجرني للأبد دون توضيح قضى لا يغتفر، سيان عندي لو كانت هجرتني من أجل رجل أحدث أو من أجل جنون طارئ وجعَّ بها، لقد هجرتني وكفى.

.

عقب انتحار قرينته، ومصرع صديقه المقرب، يقطن عازف الجيتار الياباني (هارونو تاكومي) محاطًا بشبح الهلاك، يلاحقه وسواس مُلحّ بأن يحط حاجزًّا لحياته، والهرب من الذنب الذي يحمله بموتهما.

بل قائدة فرقته (سايا) لا تستسلم عن مسعى إنقاذه من هواجسه المجنونة، ورغبته في الهلاك، حتى تنقلب الأشياء، ويجد تاكومي ذاته في مقر سايا، التي تصلي ليلًا ونهارًا بغية تنام ولا تستيقظ أبدًا، ليبدأ مسعى نشر وإشاعة الحياة فيها، مستكشفًا –على مهل- رغبته الشديدّة في أن يحيا محسنًا.

تحميل رواية تسوباسا – آية عبد الرحمن
تحميل رواية تسوباسا – آية عبد الرحمن

روايات عربية  – روايات عالمية مترجمةكتب عالمية مترجمةتحميل كتب الاكترونية 

لذا قدمنا هذا الموقع لمن لا يكتفى بحياة واحدة وعقل واحد وقلب واحد وفكر واحد ولا أحد ينكر أن هناك صعوبات كثيرة

للحصول على الكتاب الورقى فى أماكن كثيرة من الوطن العربى ..

سواء من ارتفاع أسعار الكتب من جهة

أو عدم توافرها فى بعض المناطق من جهة اخرى

لذا كان الكتاب الإلكتروني هو الحل الأمثل للجميع

ورغم كل ذلك فاننا حريصون على أن يكون نشرنا للإبداع عن رضا تام للكاتب ..

لذا ايمانا منا بحق اى كاتب فى تقرير مصير ابداعه وحرصا على الملكية الفكرية ..

فسوف نقوم بحذف اى كتاب يراسلنا كاتبه اذا كان لا يريد ان يستفيد من كتابه ملايين القراء

وسوف نقوم بحذفه خلال 24 ساعة .

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية الاطلاع على تصنيف الاحدث على الموقع اضغط هنا

ولتحميل المزيد من الروايات والكتب الحصرية انضم الى جروب بستان الكتب بطعم الكتب اضغط هنا

تذكر أنك حملت هذا الكتاب من موقع بستان الكتب

للتحميل اضغط هنا

لمناقشة الكتاب فى جروب بستان الكتب اضغط هنا

للإبلاغ عن رابط لا يعمل اضغط هنا

كتب من نفس القسم

زر الذهاب إلى الأعلى